أخبار عاجلة

وفاة عباس النوري بعد تلقيه تهديدات بالقتل .. حقيقة أم شائعة ؟

حقيقة خبر وفاة الفنان عباس النوري “أبو عصام” في مسلسل باب الحارة العربي السوري الشهير، إذ تصدر هذا التساؤل وسائل التواصل الاجتماعي في سوريا والأردن وفلسطين وعدد من الدول العربية خلال الساعات القليلة الماضية.

وأثار نشطاء ضجة واسعة على المنصات الاجتماعية عقب نشرهم خبر “وفاة عباس النوري أبو عصام”، دون ذكر السبب والتفاصيل، وذلك بعد أيام قليلة على تصريحه لوسائل الإعلام من ضمنها قناة العربية حول تلقيه تهديدات بالقتل.

وتابعت راية منصات الفنان عباس النوري والمصادر الرسمية، حيث يظهر أن ما يتم تداوله بشأن وفاته أو إصابته بمكروه غير دقيق، إذ أن الممثل السوري يعيش حياته الطبيعية ويشارك صوره مع جمهوره على مواقع التواصل الاجتماعي.

يشار إلى أنه على الرغم من الأوضاع السياسية التي تعيشها سوريا إلا أن الدراما السورية لا تزال حاضرة على الشاشة العربية بقوة، منذ الشهرة الكبيرة التي حققتها قبل نحو اثني عشر عاما بسبب تفوق أسماء كبيرة من ضمنهم عباس النوري.

حقيقة وفاة الفنان عباس النوري:

لكن الدراما السورية ليست بوهجها السابق، وتتأرجح حاليا إلى المجهول، حيث تعرض الفنان عباس النوري لتهديدات بالقتل وفق ما كشف عنه في حوار مباشر مع قناة العربية يوم الثاني عشر من شهر أغسطس/آب 2022.

وصرح عباس النوري بأن الدراما السورية لا تملك سوقا حقيقية حتى الآن على الرغم من النجاح الكبير الذي حققته في السنوات المنصرمة وتفوقها في بعض الأحيان على المسلسلات المصرية والخليجية، في أعمال عديدة.

حقيقة وفاة الممثل عباس النوري:

ووفق عباس النوري، فإن الدراما السورية ما زالت تنافس في ظل الأزمات الاقتصادية والسياسية، وأن السوق الخليجية تعتبر الداعم الأكبر للدراما السورية وقناة إم بي سي صاحبة فضل عليها في دخول سوق الإنتاج.

وأشار إلى أن الدراما السورية مرهونة بسوق الإنتاج الخليجي، مؤكدا أن قناة “mbc” ساهمت في انتشاره ووصوله إلى المشاهد العربي، لكنه لفت إلى أنه لا يجب تقييد الفنان العربي ومنعه من الإبداع في أعماله الفنية.

انستغرام عباس النوري:

ويرى عباس النوري أنه يعمل في إطار الثقافة التي تعتبر أهم وأخطر من السياسة، وكشف أنه تطوع في منظمة التحرير الفلسطينية للقتال في مطلع السبعينات، لكنه أشار إلى أنه لم يعتقل سابقا ولا ينتمي لأي حزب ولا يهتم بالشأن السوري.

كما كشف عباس النوري عن تلقيه تهديدات بالقتل بسبب تصريحاته الإعلامية، مشيرا إلى أن الكتابة حول الوضع السوري ليست صعبة لكن ما كتب لم ينجح حتى اللحظة في وصف وتصوير المأساة التي عاشها الشعب.

يُذكر أن عباس النوري يبلغ من العمر 69 سنة وهو من مواليد دمشق في الثامن من ديسمبر 1952، وكان قبل نحو أربعة أيام قد نشر صورة له مع زوجته على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي “انستغرام”.

window.fbAsyncInit = function() {
FB.init({
appId : ”,
xfbml : true,
version : ‘v2.8’
});
FB.AppEvents.logPageView();
};

(function(d, s, id){
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) {return;}
js = d.createElement(s); js.id = id;
js.src = “https://connect.facebook.net/en_US/sdk.js”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
بالتعاون مع منصة مصر
%d مدونون معجبون بهذه: