الفضائيات

بوابة روز اليوسف | “دمار كارثي” في شرق أوكرانيا وكييف تنشر نظام مدفعية ألماني متقدّم

الحرب الروسية الأوكرانية

 أقرت أوكرانيا بالصعوبات في القتال الذي تواجهه في مناطقها الشرقية، حيث استولت القوات الروسية على أراض على امتداد نهر على خط المواجهة وشددت الضغط على مدينتين رئيسيتين قبل قمة للاتحاد الأوروبي من المتوقع أن ترحب بمساعي كييف لنيل عضويته.

وقد قتل 15 شخصا، من بينهم فتى يبلغ ثماني سنوات، في قصف روسي على منطقة خاركيف في شمال شرق أوكرانيا الثلاثاء، على ما أعلن حاكمها. وقال أوليغ سينيغوبوف عبر تلغرام “قتل 15 شخصا وأصيب 16 جراء القصف الروسي خلال النهار على منطقة خاركيف” مشيرا إلى أن القتلى والجرحى سقطوا في أربعة حوادث منفصلة.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في خطابه الليلي المعتاد للأمة: “ندافع عن ليسيتشانسك وسيفيرودونيتسك، هذه المنطقة بأكملها… نواجه أشرس قتال هناك… لكن لدينا رجالنا وفتياتنا الأقوياء هناك”.

وستكون موافقة زعماء الاتحاد الأوروبي على أن تصبح أوكرانيا مرشحا رسميا للانضمام إلى التكتل بمثابة انتصار في كييف. وتقدمت أوكرانيا بطلب للحصول على العضوية بعد أربعة أيام فقط من الغزو الروسي في 24 فبراير شباط. وسيستغرق تحقيق ذلك سنوات، لكن وصول الاتحاد الأوروبي إلى عمق الاتحاد السوفيتي السابق سيؤدي إلى أحد أكبر التحولات الاقتصادية والاجتماعية في أوروبا منذ الحرب الباردة.

استهداف منشآت عسكرية روسية
أكّدت أوكرانيا الثلاثاء أنها استهدفت منصات نفطية في البحر الأسود، يستخدمها الروس “كمنشآت” عسكرية لتعزيز سيطرتهم في المنطقة. وقال الناطق باسم منطقة أوديسا سيرغي براتشوك خلال مؤتمر صحافي افتراضي: “في هذا الموقع، أقامت روسيا ثكنات صغيرة وخزنت معدات لأنظمة الدفاع جوي، بما في ذلك رادارات. ما يعني أن هذه المنصات استحالت منشآت لمساعدة الروس على تعزيز سيطرتهم التامة على الجزء الشمالي الغربي من البحر.

كييف تنشر نظام مدفعية ألماني متقدّم
أعلنت أوكرانيا الثلاثاء أنها نشرت نظام مدفعية ألمانيا متقدّما في أحدث عملية تسليم للأسلحة الدقيقة بعيدة المدى، التي كانت طلبتها. وشكر وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف نظيرته الألمانية كريستين لامبرخت، على وسائل التواصل الاجتماعي، وكتب “أصبحت بانزرهاوبيتز 2000 أخيرًا جزءًا من ترسانة هاوتزر عيار 155 ملم للمدفعية الأوكرانية”.

وأكدت ألمانيا الشهر الماضي أنها سترسل سبعة مدافع هاوتزر ذاتية الدفع إلى أوكرانيا في إطار تكثيف شحنات الأسلحة الثقيلة بهدف مساعدة كييف في محاربة الغزو الروسي.

يمتلك الجيش الألماني حوالى 100 مدفع هاوتزر s2000 في مخزونه، لكن 40 منها فقط جاهزة للقتال. وتعهدت الولايات المتحدة وفرنسا وحلفاء آخرون لأوكرانيا تقديم مزيد من الأسلحة الثقيلة إلى كييف، ومن المقرر وصول شحنات من واشنطن إلى أوكرانيا هذا الشهر.

أرسل الغرب أسلحة إلى أوكرانيا لمساعدتها في محاربة قوات الكرملين، لكن كييف تشكو من أنها لم تتلق سوى جزء بسيط مما تحتاج إليه وتطالب بأسلحة أثقل. 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
بالتعاون مع منصة مصر