الفضائيات

بوابة روز اليوسف | الإنجازات الدعوية والاجتماعية والتنموية لـ” الأوقف” خلال الـ8 سنوات الماضية

 أكد وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، أن وزارة الأوقاف حققت خلال الـ8 سنوات الماضية من حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي منذ تحمله المسؤولية وأخذ على عاتقه تحقيق حلم المصريين في بناء الجمهورية الجديدة، إنجازات كبيرة في شتى مسؤولياتها الدعوية والاجتماعية والتنموية، والتي تأتي في إطار الفلسفة العامة لبناء مصر الجديدة التي تبناها الرئيس لبناء الإنسان المصري والدولة المصرية الحديثة.

 

 إحلال وتجديد وصيانة وترميم أكثر من “9000” مسجد 

 

وأضاف الوزير – في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الجمعة، أن من أهم هذه الإنجازات؛ إحكام السيطرة على المساجد وضبط شؤونها وغل يد المتطرفين عنها، وتكثيف الأنشطة الدعوية في المساجد، واستحداث أنشطة جديدة منها: مجالس الإفتاء للأئمة والواعظات ومقارئ الجمهور والبرنامج الصيفي للطفل، وزيادة الاستثمار والأرباح في أموال الوقف.

 

وتابع وزير الأوقاف أن الوزارة أنفقت أكثر من تسعة مليارات جنيه لعمارة بيوت الله “عز وجل” إحلالا وتجديدًا وصيانة وترميمًا لأكثر من “9000” مسجد حيث تم افتتاح أكثر من”2618″ مسجدًا في أقل من عامين “من سبتمبر 2020م حتى يونيو 2022”.

 

وأوضح وزير الأوقاف، أن الوزارة ومن خلال توجيهات الرئيس السيسي حققت العديد من الإنجازات التي لم تقم بها من قبل في مجال إعادة إعمار وإحلال وتجديد المساجد من أهمها: تم إحلال وتجديد وصيانة وترميم نحو “9100” مسجد، منها “4200” مسجد تم إحلالها وتجديدها وصيانتها وترميمها من موازنة وزارة الأوقاف ومواردها الذاتية، بتكلفة مالية تزيد على أربعة مليارات ومائة وثلاثين مليون جنيه، ونحو “4900” مسجد تم إحلالها وتجديدها وصيانتها وترميمها بالجهود الذاتية تحت إشراف وزارة الأوقاف، بما يزيد على أربعة مليارات ونصف المليار جنيه.

 

كما حققت وزارة الأوقاف رقمًا قياسيًّا في افتتاح المساجد الجديدة التي تم إنشاؤها بمعرفة وزارة الأوقاف أو بالجهود الذاتية التي تمت تحت إشراف وزارة الأوقاف، حيث تم افتتاح “2618” مسجدًا جديدًا في الفترة من 4 سبتمبر 2020م حتى 10 يونيو 2022م ، كما تم فرش أكثر من “20” ألف مسجد بكمية فرش أكثر من “6” ملايين متر مربع، منها “12251” مسجدًا تم فرشها من الموارد الذاتية لوزارة الأوقاف بكمية فرش تزيد على أربعة ملايين متر مربع من السجاد “المحراب” الذي ينتجه مصنع سجاد دمنهور المملوك لهيئة الأوقاف المصرية، وبتكلفة أكثر من “600” مليون جنيه, بالإضافة إلى فرش أكثر من “7700” مسجد تم فرشها بكمية فرش أكثر من مليوني متر مربع بالجهود الذاتية، وذلك في ضوء اهتمام الوزارة بعمارة بيوت الله “عز وجل” وتهيئتها للمصلين مبنى ومعنى.

 

وقال وزير الأوقاف: “أما في مجال دعم الدور الريادي لمصر، فإن الوزارة لم تغفل أداء دورها الخارجي في تصحيح ونشر الفكر المستنير الإسلامي الوسطي المعتدل الصحيح في ربوع العالم سواء في المحافل الدولية أو المراكز الإسلامية التي تشرف عليها الوزارة أو الاتصال بالوزارات العالمية المماثلة والجهات المعنية أو تطوير تلك المراكز الإسلامية باعتبارها إحدى القوى الناعمة للوزارة والدولة المصرية، بل واهتمت الوزارة بتدريب الأئمة وتربية وتثقيف النشء إلى جانب اهتمامها برفع المستوى العلمي والإداري للعاملين بها في كافة المجالات: فقد حصلت الجامعة المصرية للثقافة الإسلامية “نور مبارك” بكازاخستان بكلياتها الثلاث : أصول الدين، والشريعة، واللغة العربية، على شهادة ضمان جودة التعليم والاعتماد لمدة خمس سنوات كأول جامعة مصرية في مجال الدراسات الإسلامية والعربية تحصل على هذه الشهادة، وذلك في يوليو 2016م ، كما حصل الجامعة على المركز الأول في تخصصات الدراسات الإسلامية وعلوم الدين بين جميع الجامعات الكازاخستانية.

 

وأشار إلى أن وزارة الأوقاف استضافت وفدا من الأئمة السودانيين في الدورة التدريبية المشتركة الأولى للأئمة المصريين والسودانيين بأكاديمية الأوقاف الدولية، في الفترة من 20/12/2020 حتى 30/12/2020، كما استضافت وفدا ثانيا من الأئمة والواعظات السودانيين في الدورة التدريبية المشتركة الثانية للأئمة والواعظات من مصر والسودان بأكاديمية الأوقاف الدولية، في الفترة من 11/9/2021 حتى 24/9/2021، وأيضا استضافة وفد من الأئمة الفلسطينيين في الدورة التدريبية المشتركة الأولى للأئمة من مصر وفلسطين بأكاديمية الأوقاف الدولية، في الفترة من 6/2/2022 حتى 16/2/2022، واستضافة دورة اتحاد الإذاعات الإسلامية بعنوان: “المواطنة والسلام المجتمعي والعالمي”، في الفترة من 14/ 5/ 2022 حتى 24/ 5/ 2022، لعدد “25” إعلاميًّا يمثلون “19” دولة، هي: “السعودية – السودان – النيجر – مالي – تشاد – تونس – الأردن – العراق – الكاميرون – السنغال – الصومال – جيبوتي – بوركينا فاسو – مصر – الجابون- لبنان – جزر القمر – قطر – جامبيا”، واستضافة وفد من الأئمة والواعظات من دولة بوركينا فاسو في الدورة التدريبية المشتركة الأولى للأئمة والواعظات المصريين والبوركينيين بأكاديمية الأوقاف الدولية، في الفترة من 28/5/2022 حتى 8/6/2022.

 

ولفت وزير الأوقاف إلى إدراج منظمة الإيسيسكو لوثيقة القاهرة للمواطنة التي صدرت عن المؤتمر الدولي الثلاثين للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية الذي انعقد بالقاهرة يومي الأحد والاثنين 16-17 محرم1441هـ الموافق 15 – 16سبتمبر 2019 برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي تحت عنوان : “فقه بناء الدول.. رؤية فقهية عصرية “، في إعلان الإيسيسكو للتضامن الأخلاقي الصادر يوم الثلاثاء 21/ 7/ 2020، وذلك ضمن توصيات منتدى “دور القيادات الدينية في مواجهة الأزمات” الذي عقد إلكترونيًّا يوم الثلاثاء 21/ 7/ 2020م بمشاركة الرئيس التشادي، والأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، والدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف بجمهورية مصر العربية، والمدير العام لمنظمة الإيسيسكو، ولفيف من العلماء والمفكرين والقيادات الدينية من مختلف دول العالم ، وتطوير وتجديد المركز المصري الإسلامي بتنزانيا، بتكلفة تزيد على 6 مليون جنيه، بمعرفة شركة المقاولون العرب.

 

وقال وزير الأوقاف: أيضا وفي سبيل دعم الريادة المصرية في نشر الفكر المستنير تم إيفاد وإعارة “1684” إمامًا وقارئا، إيفادًا دائما أو لإحياء ليالي شهر رمضان المبارك، ورعاية أكثر من “4100” طالب وافد على نفقة المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية من مختلف دول العالم، وإهداء أكثر من “200858” كتابًا من إصدارات وزارة الأوقاف والمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية لمختلف دول العالم، وإطلاق بوابة الأوقاف الإلكترونية والتوسع في النشر الإلكتروني بثلاث وعشرين لغة، وترجمة خطبة الجمعة إلى عشرين لغة، ونشرها مكتوبة ومرئية.

وتابع وزير الأوقاف: “كما قامت الوزارة في مجال النشر والترجمة والتأليف بانتاج “103” كتاب في التأليف والترجمة والنشر، وإجمالي “133” كتابًا مترجمًا، بالإضافة إلى إطلاق مشروع سلسلة “رؤية” للفكر المستنير في عام 2019م وبلغ إجمالي إصداراتها “46” إصدارًا، وسلسلة “رؤية” المترجمة إلى اللغات الأجنبية المختلفة وبلغ إجمالي إصداراتها “62” إصدارًا، وسلسلة “رؤية” للنشء وبلغ إجمالي إصداراتها “16” إصدارًا، وسلسلة “رؤية” للنشء المترجمة وبلغ إجمالي إصدارتها “10” إصدارات، وسلسلة “رؤية” للنشء بطريقة برايل وبلغ إجمالي إصداراتها “2” إصداران، ليكون إجمالي ما تم تأليفه وترجمته ونشره “372” كتابًا، لنشر الفكر الوسطي المستنير من أهمها سلسلة “رؤية” للفكر المستنير و”رؤية” للنشء و”رؤية” المترجمة وإصدار أول ترجمة مصرية لمعاني القرآن الكريم بثلاث لغات الأردية واليونانية والهوسا، كما قامت الوزارة بعمل باركود لتحميل إصداراتها.

وأضاف وزير الأوقاف، أنه في مجال المؤتمرات عقدت الوزارة المؤتمرات الدولية والمسابقات العالمية، “عشرة” مؤتمرات دولية في الفترة من 2014م وحتى 2022م، على النحو التالي: المؤتمر الدولي الثالث والعشرون “خطورة الفكر التكفيري والفتوى بدون علم على المصالح الوطنية والعلاقات الدولية” “مارس 2014م”، والمؤتمر الدولي الرابع والعشرون “عظمة الإسلام وأخطاء بعض المنتسبين إليه” “فبراير 2015م” ، والمؤتمر الدولي الخامس والعشرون “رؤية الأئمة والدعاة لتجديد الخطاب الديني وتفكيك الفكر المتطرف” “نوفمبر 2015م” ، والمؤتمر الدولي السادس والعشرون “دور المؤسسات الدينية في العالمين العربي والإسلامي في مواجهة التحديات .. الواقع والمأمول “نقد ذاتي ورؤية موضوعية”” “مايو 2016م” ، والمؤتمر الدولي السابع والعشرون “دور القادة وصانعي القرار في نشر ثقافة السلام ومواجهة الإرهاب والتحديات” “مارس 2017م”، والمؤتمر الدولي الثامن والعشرون “صناعة الإرهاب وحتمية المواجهة” “يناير 2018م”، والمؤتمر الدولي التاسع والعشرون “بناء الشخصية الوطنية وأثره في تقدم الدول والحفاظ على هويتها” “يناير 2019م” ، والمؤتمر الدولي الثلاثون “فقه بناء الدول .. رؤية فقهية عصرية” “سبتمبر 2019م” ، والمؤتمر الدولي الحادي والثلاثون “حوار الأديان والثقافات” “مارس 2021م” ، والمؤتمر الدولي الثاني والثلاثون “عقد المواطنة وأثره في تحقيق السلام المجتمعي والعالمي” “فبراير 2022م”. 

وتابع وزير الأوقاف قائلا : كما عقدت وزارة الأوقاف سبع مسابقات عالمية للقرآن الكريم في الفترة من 2015م حتى 2021م على النحو التالي: المسابقة العالمية الثانية والعشرون للقرآن الكريم “إبريل 2015م” ، والمسابقة العالمية الثالثة والعشرون للقرآن الكريم “إبريل 2016م” ، والمسابقة العالمية الرابعة والعشرون للقرآن الكريم “إبريل 2017م” ، والمسابقة العالمية الخامسة والعشرون للقرآن الكريم “مارس 2018م” ، والمسابقة العالمية السادسة والعشرون للقرآن الكريم “مارس 2019م”، والمسابقة العالمية السابعة والعشرون للقرآن الكريم “فبراير 2020م” ، والمسابقة العالمية الثامنة والعشرون للقرآن الكريم “ديسمبر 2021م”.

واستطرد أن الوزارة قامت بافتتاح أهم صرح عالمي لتدريب الأئمة والواعظات ـ أكاديمية الأوقاف الدولية لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين في يناير 2019م. حيث تم تخريج الدفعات الأولى والثانية والثالثة والرابعة من الأئمة والواعظات نظام الدورة المتكاملة وعددهم “320” إمامًا وواعظة، كما تم افتتاح مركز الأوقاف للبحوث والدراسات الدينية بأكاديمية الأوقاف في أغسطس 2019م، وتم إطلاق مسابقة بحثية في “3” موضوعات تقدم لها “242” متسابقًا، وفاز بها “6” متسابقين، وتم توزيع “240,000” جنيه جوائز مالية على الفائزين، وتم تدريب 26 مجموعة بواقع “2487” معلمًا من معلمي التربية الدينية الإسلامية بأكاديمية الأوقاف الدولية بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، وتم إطلاق الدورات التدريبية للأئمة والواعظات في معالجة القضايا السكانية وتنظيم الأسرة، وتم تدريب “14050” إمامًا خلال هذه الفترة، كما تم استحداث برامج مهارات التواصل الإعلامي للأئمة والواعظات عام 2019م وتم تنفيذ أربع دورات تدريبية بواقع ثلاث دورات لعدد “45” إمامًا، ودورة للواعظات لعدد “19” واعظة، وتم استحداث برامج رخصة الحاسب الآلي الدولية بأكاديمية الأوقاف، وتم تنفيذ “76” برنامجًا تدريبيًا خلال تلك الفترة، وقد بلغ إجمالي خريجي مركز الحاسب الآلي بأكاديمية الأوقاف الدولية لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين الذين حصلوا على الرخصة الدولية لقيادة الحاسب من شركة “ICDL” حتى الآن “941” إمامًا وواعظة وإداريًّا، ما بين دورات متخصصة ودورات متقدمة في السوشيال ميديا، وتم تنفيذ برنامج تدريبي متكامل بالأكاديمية الوطنية للتدريب لعدد “51” إمامًا متميزًا في دورة مدتها عام كامل.

وأشار وزير الأوقاف إلى أنه تم تنفيذ ثلاث دورات مع أكاديمية ناصر العسكرية في الاستراتيجية والأمن القومي لعدد “237” إمامًا، وتم تنفيذ البرنامج التدريبي في مجال نشر إجراءات قيم النزاهة والشفافية والتوعية بمخاطر الفساد وسبل منعه بالأكاديمية الوطنية لمكافحة الفساد لعدد “97” إمامًا وواعظة، وتم تنفيذ البرنامج التدريبي في مجال مواجهة الإرهاب الإلكتروني لعدد “20” من قيادات الوزارة بالأكاديمية الوطنية لمكافحة الفساد، وتم تنفيذ برنامج تدريبي في مجال الحوكمة ومكافحة الفساد لعدد “50” إمامًا وواعظة، كما شارك “174” إمامًا في الدورات المشتركة للأئمة والوعاظ بالتعاون مع الأزهر الشريف والمنظمة العالمية لخريجي الأزهر، كما تم تنفيذ “116” دورة في التحول الرقمي بالتعاون مع عدد من مراكز التدريب من بينها مركز تدريب جهاز التعبئة العامة والإحصاء – مركز إعداد القادة للقطاع الحكومي – هيئة الخدمات الحكومية – معهد التخطيط القومي – مركز القوات المسلحة بالنزهة الجديدة – مركز تطوير البرمجيات واستشارت الهندسة بكلية الهندسة بجامعة القاهرة – مركز تأهيل الحاسبات للقوات المسلحة – الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء – الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا – مكتبة 6 أكتوبر العامة – معهد نظم المعلومات ISI وزارة الدفاع – مكتبة مدينة نصر العامة – مركز تكنولوجيا معلومات الجمهورية GITC، وبلغ إجمالي المتدربين بهذه الدورات “6665” متدربًا، وتم استحداث برامج التدريب عن بعد داخليًّا ودوليًّا وتم تنفيذ عدد “78” برنامجًا تدريبيًّا داخليًّا و “8” برامج دولية، وتم تنفيذ “107” دورة تثقيفية في الفهم المقاصدي للسنة النبوية والاستخدام الأمثل للسوشيال ميديا بالمديريات الإقليمية لعدد “41466” إمامًا.

وقال وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة إنه تم إطلاق الدورات التدريبية المشتركة بين وزارة الأوقاف والجامعات المصرية يناير 2021م، من خلال توقيع عدد “24” بروتوكول تعاون مع كلٍّ من : “جامعة الأزهر من خلال جميع فروعها على مستوى الجمهورية – جامعة عين شمس- جامعة القاهرة – جامعة المنوفية – جامعة المنصورة – جامعة الفيوم – جامعة بني سويف – جامعة جنوب الوادي بقنا – جامعة الأقصر – جامعة أسوان – جامعة أسيوط – جامعة الوادي الجديد – جامعة جنوب الوادي فرع البحر الأحمر – جامعة سوهاج – جامعة العريش – جامعة طنطا – جامعة دمنهور – جامعة بور سعيد – جامعة السويس – جامعة دمياط – جامعة المنيا – جامعة مطروح – جامعة الإسكندرية – جامعة الزقازيق”، وتم تدريب أكثر من 4100 إمام وواعظة.

وأضاف وزير الأوقاف، أنه تم توقيع “14” ملحق بروتكول تعاون مع كلٍّ من : “جامعة عين شمس- جامعة المنوفية – جامعة المنصورة – جامعة بني سويف – جامعة جنوب الوادي بقنا – جامعة الأقصر – جامعة أسوان – جامعة جنوب الوادي “فرع البحر الأحمر” – جامعة سوهاج – جامعة العريش – جامعة بور سعيد – جامعة مطروح – جامعة القاهرة – جامعة الفيوم – جامعة الإسكندرية”، لمنح الماجستير والدكتوراه على أن تكون تكلفة الدراسة مناصفة بالشراكة بين الأوقاف والجامعة، وتم تفعيلها خلال العام الدراسي 2021 / 2022م.

وأوضح وزير الأوقاف أن الوزارة قطعت شوطا كبيرا في مجال البحث العلمي والتدريب من خلال المنح العلمية والدراسية منها : مجال المنح التعليمية المجانية وبالتعاون مع المعهد العالي للدراسات الإسلامية تم منح “1324” إمامًا وإداريًّا منحة ماجستير خلال الفترة من 2017م وحتى 2022م، شاملة الدراسة والكتب المجانية على النحو التالي: العام الدراسي 2017/2018م تم منح “100” إمامًا منحة ماجستير ، والعام الدراسي 2018/2019م تم منح “118” إمامًا وإداريًّا منحة ماجستير، والعام الدراسي 2019/2020م تم منح “64” إمامًا وإداريًّا منحة ماجستير ، والعام الدراسي 2020 / 2021م تم منح “780” إمامًا وإداريًّا منحة ماجستير، والعام الدراسي 2021 / 2022م تم منح “78” إمامًا وإداريًّا منحة الماجستير، بالإضافة إلى منح “39” إمامًا وإداريًّا منحة الماجستير من الجامعات المصرية، والعام الدراسي 2022/2023م تم منح “184” إمامًا وواعظة وإداريًّا منحة الماجستير.

وفي مجال البحث العلمي بالدراسات العليا: أكثر من ” 5874 ” إمامًا وإداريًّا على طريق البحث العلمي بالدراسات العليا وذلك على النحو التالي: بلغ عدد الحاصلين على الدكتوراه من الأئمة ” 674 ” إمامًا، وبلغ عدد الحاصلين على الماجستير من الأئمة ” 1645 ” إمامًا ، وبلغ عدد الحاصلين على دبلوم الدراسات العليا نظام السنتين من الأئمة ” 2162 ” إمامًا، وبلغ عدد الواعظات الحاصلات على الدكتوراه ” 13 ” واعظة، وبلغ عدد الواعظات الحاصلات على الماجستير ” 17 ” واعظة، وبلغ عدد الإداريين الحاصلين على الدكتوراه ” 26 ” إداريًّا، وبلغ عدد الإداريين الحاصلين على الماجستير ” 104 ” إداريًّا، وبلغ عدد الإداريين الحاصلين على دبلوم الدراسات العليا نظام السنتين ” 54 ” إداريًّا، وبلغ عدد المسجلين بمنحة الماجستير بالمعهد العالي للدراسات الإسلامية والجامعات المصرية “1324” إمامًا وإداريًّا وواعظة.

أما في مجال توفير فرص العمل فقد تم تعيين عدد “4258” عاملًا، في مسابقة العمال رقم 1 لسنة 2015م، وذلك في الفترة من 2015م حتى 2020م ، وتم تعيين عدد “3011” إمامًا، في مسابقة الأئمة رقم 1 لسنة 2016م وإعلاناتها التكميلية، وأوائل الخريجين، وذلك في الفترة من 2016م حتى 2022م ، وتم تكليف عدد “138” فني وأخصائي تمريض “ممرضات”، وذلك في الفترة من 2015 حتى 2022م، كما تم الإعلان عن “1000” وظيفة إمام وخطيب، و”1000″ وظيفة عامل، بنظام التعاقد عبر بوابة الوظائف الحكومية، وجار اتخاذ إجراءات اختيارهم، وبذلك يكون إجمالي فرص العمل التي وفرتها الوزارة خلال تلك الفترة قد بلغ “7407”، إضافة إلى فرص العمل بنظام الأجر مقابل عمل، وآلاف فرص العمل التي توفرها هيئة الأوقاف المصرية والمجموعة الوطنية لاستثمارات الأوقاف.

 

وفي مجال رفع مستوى المعيشة والأحوال المالية للأئمة : فقد تم تحسين أحوال الأئمة بزيادة في بدل صعود المنبر قدره “1000” جنيه في يناير 2016م، وزيادة ثانية قدرها “600” جنيه لحملة الليسانس، و”800″ جنيه لحملة الماجستير، و”1000″ جنيه لحملة الدكتوراه في يونيو 2019م، وزيادة ثالثة قدرها “500” جنيه لحملة الدكتوراه، و”300″ جنيه لحملة الماجستير، و”100″ جنيه لحملة دبلوم الدراسات العليا وخريجي البرنامج الرئاسي في يناير 2021م ، وزيادة رابعة قدرها “250” جنيهًا في بدل صعود المنبر في سبتمبر 2022م، وذلك إضافة إلى العلاوات المقررة لجميع موظفي الدولة. الأمر الذي زاد معه إجمالي دخل الإمام حديث التعيين على الدرجة الثالثة من الحاصلين على الدكتوراه “314,87%”، ليصبح “5879,1” جنيه بدلًا من “1417,1” جنيه. في حين بلغت زيادة الإمام المعين على الدرجة الأولى من الحاصلين على الدكتوراه نحو “5042,8” جنيه، ليصبح الإجمالي “7792” جنيهًا بدلًا من “2749,17” جنيه، فيما بلغت أقل زيادة لأحدث إمام معين على الدرجة الثالثة من حملة الليسانس نحو “3762” جنيهًا، ليصبح الإجمالي “5179,1” جنيه بدلا من “1417,1” جنيه ، هذا فضلا عن توفير الزي الأزهري المجاني اللائق للأئمة والواعظات. 

وقال وزير الأوقاف ، إن الوزارة قامت بإهداء أكثر من “436” مكتبة متكاملة، و”866770 ” كتابًا بالداخل والخارج منها “200” ألف كتاب لمختلف دول العالم من إصدارات المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، وتعيين “3011” إمامًا و”4258″ عاملا و “138” فني وأخصائي تمريض “ممرضات”، والإعلان عن 1000 وظيفة إمام وخطيب و1000 وظيفة عامل بنظام التعاقد وتوفير آلاف فرص عمل بمشروعات هيئة الأوقاف.

وأشار وزير الأوقاف إلى أن الوزارة أخذت على عاتقها محاربة الفكر المتطرف في المجال الفضائي الإلكتروني حيث بإطلاق استراتيجية بناء الوعي 2021م بالتعاون بين وزارة الأوقاف والمجلس الأعلى للإعلام، وتنفيذ عدد من فعالياتها، وإطلاق العديد من المبادرات المحلية والدولية ومن أهمها: “مبادرة محمد “صلى الله عليه وسلم” رسول الإنسانية ، ومبادرة واعظات وراهبات، ومبادرة وطن بلا إدمان، ومبادرة الأمل حياة، ومبادرة نتعايش باحترام متبادل”، كما تم إطلاق إدارة الدعوة الإلكترونية ، وتكثيف برامجها وتطبيقاتها ، كما شهدت تلك الفترة التوسع في النشر الدعوي الإلكتروني من خلال إطلاق بوابة الأوقاف الإلكترونية والتوسع في النشر الإلكتروني بثلاث وعشرين لغة ، مع ترجمة خطبة الجمعة إلى ثماني عشرة لغة، ونشرها مكتوبة ومسموعة ومرئية، وإطلاق “31” موقعًا وصفحة وقناة تتبع وزارة الأوقاف والجهات التابعة لها منها: “8” صفحات متخصصة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بهدف ملء الفضاء الإلكتروني بالفكر الوسطي المستنير هي: “صفحة الإعجاز الرباني في الكون – صفحة وعي – صفحة مجلة الفردوس – صفحة عشاق اللغة العربية – صفحة أطفالنا – صفحة لغة الإشارة – صفحة مراكز الثقافة الإسلامية – مراكز إعداد محفظي القرآن الكريم”.

ولفت وزير الأوقاف إلى أن موقع وزارة الأوقاف وصفحاتها حقق تطورًا في المحتوى الذي تقدمه خلال العام المالي 2021/2022م انعكس إيجابًا على أعداد المشاركين والمتابعين، حيث ارتفع عدد الزائرين لموقع وزارة الأوقاف إلى “30767373” زائرًا، بزيادة “1410762” زائرًا عن العام الماضي، في حين ارتفع عدد المتابعين لصفحة وزارة الأوقاف على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك إلى “1291959” متابعًا، بزيادة “65959” متابعًا عن العام الماضي، كما بلغ عدد المتابعين لصفحة وزارة الأوقاف على تويتر “17121” متابع، بزيادة “7121” متابعًا عن العام الماضي ، كما تم إنشاء قناة “منبر التجديد” على موقع اليوتيوب خلال العام 2018/2019م، وبلغ عدد المشتركين فيها “17300” مشتركًا، بزيادة “5950” مشتركًا عن العام الماضي، وتم إطلاق موقع أكاديمية الأوقاف الدولية في فبراير 2019م ليصل عدد الزائرين للموقع إلى “35741” زائرًا، وتم إطلاق دورة الفكر المستنير الإلكترونية العامة لجميع الأئمة والواعظات على مستوى الجمهورية، حول ثلاثة كتب هي : “الفهم المقاصدي للسنة النبوية، والكليات الست، وقواعد الفقه الكلية”، وتم إطلاق الكتاب المرئي والمسموع ، وتم إطلاق قناة “منبر التجديد” الصوتية على الساوند كلاود، وتم إطلاق قناة “منبر التجديد” الصوتية على التليجرام، وتم إطلاق تطبيق “وعي” لأجهزة الأندرويد، وتم نشر “44” كتابًا من إصدارات وزارة الأوقاف والمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، وتم نشر “150” كتابًا وموسوعة باللغة العربية، و “133” كتابًا مترجمًا إلى اللغات الأجنبية على البوابة الإلكترونية لوزارة الأوقاف، وتم إنشاء منصة إلكترونية خاصة تتضمن جميع إصدارات سلسلة “رؤية” للفكر المستنير، وسلسلة “رؤية” المترجمة إلى اللغات الأجنبية المختلفة، وسلسلة “رؤية” للنشء على موقع بوابة وزارة الأوقاف الإلكترونية بصيغة “PDF”..

وقال وزير الأوقاف: “وفي مجال الدعوة وخدمة القرآن الكريم حفظا وفهما فقد تم إنشاء 73 مجلسا للافتاء ، و1600 مدرسة قرآنية ، 69 مركزا لاعداء محفظي القرآن الكريم ، وبلغ عدد المحفظين بنظام المكافأة 3269 ، كما بلغ إجمالي مقارئ الأئمة 860 ، وبلغ عدد مقارئ الواعظات 36 ، كما بلغ عدد مقارئ الجمهور 8860 مقرأة إلى جانب استحداث الوزارة أيضا اللقاء العلمي المفتوح الذي يشارك فيه أساتذة الجامعة ورجال الفكر والصحافة والإعلام كل في تخصصه لتقديم مادة علمية دعوية تثقيفية للناس والنشء. 

وأشار وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، إلى أن الوزارة ومن خلال إدارة البر وخدمة المجتمع قامت بإنفاق أكثر من 1 ر2 مليار جنيه في البر وخدمة المجتمع منها : “200” مليون جنيه لدعم العملية التعليمية وبناء المدارس الجديدة، و”90″ مليون جنيه لذوي الاحتياجات الخاصة، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم وصندوق دعم التعليم الخيري لبناء مدارس بالقرى والمناطق الأولى بالرعاية، وتم صرف “175” مليون جنيه منها، وقد تم الانتهاء من تنفيذ “8” مدارس جديدة من خلال المبالغ المخصصة لذلك من الموارد الذاتية لوزارة الأوقاف بأربع محافظات، في حين يجري العمل بـ “5” مدارس أخرى بـ”3″ محافظات ، كما تم صرف 100 مليون جنيه “سكن كريم” من خلال بروتوكول تعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي. وصرف 60 مليون جنيه ضمن مبادرة إعادة إعمار غزة، وصرف 50 مليون جنيه لحساب وزارة التخطيط بمعرفة مجلس الوزراء لصالح مساعدة العمالة غير المنتظمة ومن أضيروا جراء ظروف انتشار فيروس كورونا، وتم صرف 50 مليون جنيه لحساب وزارة التضامن الاجتماعي لدعم صندوق “عطاء” لمتحدي الإعاقة، وتم صرف 30 مليون جنيه مساهمة في تأثيث 1000 شقة للأسر الأولى بالرعاية بمعرفة وزارة التضامن الاجتماعي، وتم صرف 20 مليون جنيه لمبادرة “نور حياة” للإبصار، وتم صرف 20 مليون جنيه لصندوق الاستثمار الخيري الخاص بذوي الإعاقة، و تم صرف 20 مليون جنيه ضمن مبادرة “حياة كريمة”، وتم صرف 40 مليون جنيه لصالح صندوق تحيا مصر، وكما تم صرف 32,609,674 جنيهًا في بناء 100 منزل بحلايب بالبحر الأحمر، بالتعاون مع وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة.

وأضاف وزير الأوقاف، أنه تم صرف 16,300,000 جنيه في رفع كفاءة 270 منزلًا ببئر العبد بشمال سيناء، وتم التنفيذ بالتعاون مع وزارة الإسكان، وصرف 25 مليون جنيه في استخراج شهادة أمان للمرأة المعيلة، بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة، وتم صرف 257,534,119 جنيهًا للإعانات النقدية للأسر الأولى بالرعاية، وطلاب العلم الفقراء، وأصحاب الأمراض المزمنة، وخلافه، وتم شراء سلع غذائية بقيمة 29,600,000 جنيه لشنطة رمضان بالإضافة إلى بروتوكول التعاون مع وزارة التموين “سكر + أرز” وتوزيعها على الأسر الأولى بالرعاية، وتم صرف 10,350,000 جنيه لاستخراج 190 ألف بطاقة رقم قومي للمرأة المعيلة، بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة، وتم شراء 8600 مقعد دراسي بقيمة 7,843,200 جنيهًا وإهداؤها للمدارس بالمناطق الأولى بالرعاية، وتم شراء 57,868 ألف بطانية للشتاء بقيمة 5,424,264 جنيهًا وتوزيعها للأسر الأولى بالرعاية ، وتم صرف 10 ملايين جنيه لمتضرري السيول بمحافظة أسوان، وتم صرف 8,151,552 جنيهًا في علاج مرضى الأورام، وتم شراء 3000 سجادة بقيمة 1,238,853 جنيهًا، من إنتاج مصانع سجاد دمنهور، وإهداؤها للأسر الأولى بالرعاية بمعرفة وزارة التضامن الاجتماعي، كما تم تخصيص”50″ مليون جنيه لبروتوكول لتوفير رؤوس ماشية من الأبقار المنتجة لصغار المربين.

وأشار وزير الأوقاف إلى أن الوزارة قامت بإنفاق أكثر من “145” مليون جنيه في مجال الرعاية الصحية وتطوير مستشفى الدعاة، وتوزيع “5424” طن لحوم أضاحي على “5,424” مليون أسرة من الأسر الأولى بالرعاية بإجمالي مبلغ “508,389,942” جنيهًا، وتوزيع “653” طن لحوم إطعام على “653” ألف أسرة من الأسر الأولى بالرعاية بإجمالي مبلغ “22858800” جنيه، كما قامت الوزارة بتنفيذ خطة الدولة في مجال الاهتمام بالمرأة حيث قامت بتمكين المرأة من العمل واعظة وقيادية بالأوقاف ، إلى جانب تمكين الشباب في العمل القيادي والدعوي بالوزارة.

وتابع قائلا: “كما تم صرف 10 ملايين جنيه لصندوق تأمين العاملين، وصرف 30 مليون جنيه دعم صندوق الرعاية الصحية، وصرف 12,652,354 جنيهًا لدعم مستشفى الدعاة ومعهد التمريض، وصرف 6,459,295 جنيهًا لشراء 6 سيارات إسعاف وخدمة عاملين بالوزارة، كما تم صرف 112,091,851 جنيهًا لتنفيذ شروط الواقفين المحددة نقدًا وعينًا، وصرف 1,400,000 جنيه دعمًا لنقابة القراء ، وصرف 350 ألف جنيه تعويضات للمتضررين من حادث قطار سوهاج، وصرف 12,507,000 جنيه على الطلاب الوافدين المسجلين على منحة المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، وتم صرف أكثر من 230 مليون جنيه بمعرفة مجالس الإدارات ولجان البر بالمساجد الكبرى على مستوى الجمهورية ، وتحت إشراف الوزارة.

واستطرد وزير الأوقاف قائلا: وعليه يكون إجمالي ما تم صرفه في مجال الإعانات النقدية، والمساعدات العينية، وشروط الواقفين، والقرض الحسن، وصكوك الأضاحي، وصكوك الإطعام، وخلافه “2,051,216,277” جنيهًا ، وإجمالي ما تم تخصيصه ويجري صرفه حسب التنفيذ الفعلي “75” مليون جنيه، مؤكدا أن إجمالي ما تم صرفه وتخصيصه “2,126,216,277” جنيهًا.

وعن مجال المشروعات التنموية لهيئة الأوقاف المصرية.. أشار وزير الأوقاف إلى أن الوزارة حققت من خلال هيئة الأوقاف المصرية نحو 2 مليار جنيه صافي إيرادات وأرباح هيئة الأوقاف المصرية لأول مرة منذ إنشائها، وقامت بإنشاء وإصدار أعظم أطلس وقفي في العالم مكون من “92” مجلدًا لتوثيق أعيان الوقف، كما قامت الوزارة بتشييد “16791” وحدة سكنية وإدارية بتكلفة زادت على ملياري جنيه منها “14702” وحدة إسكان اجتماعي وعدد من المدن الحرفية والأسواق الحضارية من أهمها مدينة الحرفيين بالغردقة وسوق الخميس بالمطرية.

وأوضح وزير الأوقاف أن المشروعات التي تم الانتهاء منها فقد بلغ إجمالي عدد الوحدات السكنية والإدارية والتجارية والخدمية التي تم الانتهاء منها “16791” وحدة، بإجمالي تكلفة بلغت “2,076,655,405” جنيهات، وذلك على النحو التالي: عدد “14702” وحدة إسكان اجتماعي واستثماري واقتصادي بتكلفة قدرها “1,759,381,223” جنيهًا، منها “12598” إسكان اجتماعي، وعدد “2089” وحدة تجارية وخدمية. 

ثانيا : مشروعات جار العمل بها: بلغ إجمالي عدد الوحدات السكنية والإدارية والتجارية والخدمية التي يجري العمل بها حاليًا “11946” وحدة، بإجمالي تكلفة تقدر بنحو “3,760,917,602” جنيه، وبلغ إجمالي ما تم صرفه على هذه المشروعات حتى تاريخه مبلغ “1,383,358,000” جنيه، بمتوسط نسبة تنفيذ للأعمال بلغت “37%”، وجار إتمام تنفيذ هذه الأعمال.

وقال وزير الأوقاف أما فيما يتعلق بالعوائد الاستثمارية لمشروعات الهيئة فقد حققت جميع المشروعات عوائد استثمارية مجزية ومتميزة تجاوزت في بعض المشروعات الاستثمارية نسبة 100%، ومن أهم هذه المشروعات: مشروع مدينة الحرفيين بالغردقة بمحافظة البحر الأحمر “المرحلة الأولي” من المنطقة 2 حتى المنطقة 6 التي تشمل عدد “414 ” ورشة وعدد “3” كافيه ومباني خدمات بتكلفة إجمالية قدرها “161,480,115,83” جنيهًا، ومشروع الإسكان الاستثماري “سما أسوان” بمحافظة أسوان والذي يشمل عدد 300 وحدة سكنية وعدد 33 محلًا تجاريًا تم بيع عدد 279 وحدة بالإضافة إلى عدد 13 محلا تجاريا، ومتبقي عدد 21 وحدة، وعدد 20 محلا تجاريا، ومشروع مول البستان بمدينة الخارجة بمحافظة الوادي الجديد، ويتكون من عدد “30” وحدة إدارية و “8” محلات تجارية، وبلغ إجمالي ما تم بيعه عدد “23” وحدة إدارية و “8” محلات تجارية، ومتبقي عدد ” 7″ وحدة إدارية، ومشروع عروس البحر بمدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر، ويتكون من عدد “44” وحدة إدارية، وتم بيع جميع الوحدات وتشمل عدد “27” وحدة إدارية، ومتبقي جراج، كما تم تخصيص عمارة سكنية بعدد “17” وحدة سكنية لصالح مديرية أوقاف البحر الأحمر.

  وأضاف وزير الأوقاف قائلا: أيضا مشروع المول التجاري بمدينة السادات بمحافظة المنوفية، ويتكون من عدد “28” محلًا تجاريًّا، تم بيع عدد “26” محلًا تجاريًا، ومتبقي عدد “2” محل تجاري على مسطح دور كامل، ومشروع سوق الخميس “المرحلة الأولى” بالمطرية بمحافظة القاهرة، ويتكون من عدد “170” محلًا تجاريًّا، تم بيع وحدات المرحلة بالكامل، ومشروع سوق الخميس “المرحلة الثانية” بالمطرية بمحافظة القاهرة، ويتكون من عدد “120” محلًا تجاريًّا و264 وحدة إدارية و 769 باكية تجارية، وقد تم تسليم محافظة القاهرة عدد 559 باكية، وتم تسكينها بالكامل، كما تم عرض 30 محلًا تجاريًّا بالمزاد العلني، وتم بيع عدد 25 محلًا، ومشروع برج سكني إداري تجاري بمحافظة البحيرة، ويتكون من عدد “55” وحدة سكنية، بالإضافة لعدد “3” وحدات إدارية، و”5″ محلات تجارية، ومشروع برج سكني بمحافظة بني سويف، ويتكون من عدد “29” وحدة سكنية. أيضا مشروع مبنى تجاري إداري بمحافظة كفر الشيخ، ويتكون من عدد “12” وحدة إدارية وعدد “4” محلات تجارية.

وتابع قائلا: أما إيرادات الهيئة فقد حققت هيئة الأوقاف المصرية أعلى إيرادات في تاريخها في العام المالي 2021/2022م في أحد عشر شهرًا، حيث حققت “1,803,651,000” جنيه، ومن المتوقع أن تبلغ إيرادات العام الحالي 2021/2022م نحو ملياري جنيه بإذن الله تعالى.  

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
بالتعاون مع منصة مصر
%d مدونون معجبون بهذه: